رئيس مجلس الأعيان يعزي بالمتوفين في “حادثة العقبة”

رئيس مجلس الأعيان يعزي بالمتوفين في “حادثة العقبة”

السفير نيوز

قدم رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز، تعازيه الحارة، لأسر وذوي المتوفين الذين انتقلوا الى رحمة الله تعالى، امس الثلاثاء، في حادث تسرب غاز الكلورين في ميناء العقبة، جراء سقوط وانفجار صهريج يحتوى هذه المادة، وتسبب بوفاة 13 شخصا واصابة 260.

وقال: “إننا اذ نعزي اهالي وعائلات شهداء الواجب والوطن، نسأل الله سبحانه وتعالى ان يلهمهم الصبر والسلوان، وان يمن على المصابين بالشفاء العاجل”.

واضاف “اننا في مجلس الاعيان نثمن المتابعة الحثيثة من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني وسمو ولي العهد الامير الحسين بن عبدالله الثاني وتوجيهاتهما منذ اللحظة الاولى للحادثة، لجميع المعنيين بضرورة بذل اقصى الجهود للتعامل مع الحادثة، الامر الذي كان له الاثر الكبير في سرعة السيطرة على الحادثة، وهذا عهدنا مع قيادتنا الهاشمية التي تبذل كل جهد ممكن ، من اجل الحفاظ على الوطن والمواطن” .

كما اشاد الفايز بالجهود التي بذلها نشامى الامن العام والدفاع المدني والقوات المسلحة والخدمات الطبية الملكية واطباء وكوادر وزارة الصحة، على حسهم الوطني العالي ، في تعاملهم مع هذه الحادثة غير المألوفة بسرعة وحرفية كبيرة، ما مكن من السيطرة عليها ومنع انتشارها والتقليل من آثارها وتداعياتها، مقدما شكره بذات الوقت لاهالي العقبة والمتواجدين فيها لالتزامهم بارشادات المسؤولين والتعليمات التي صدرت من اجل السيطرة على الحادثة.

وطالب رئيس مجلس الاعيان بسرعة الوقوف على اسباب هذه الحادثة لتلافي حدوثها مستقبلا.

تصفح ايصا